حكمة الله في خلق النحل

عسل النحل

Honey

بقلم: هارون يحيى

وَأَوحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعرِشُونَ، ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَراتِ فَاسلُكِي سُبُلَ رَبِّـكِ ذُلُلاً يَخرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مَّختَلِفٌ أَلوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لّلِنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لأَيَةً لّـِقَومٍ يَتَفَكَّرُونَ .(سورة النحل، 68 _69)

معظم الناس يعرفون أن عسل النحل honey الذى يصنعه النحل هو مادة غذائية أساسية ومهمة لجسم الإنسان ولكن هناك القليل من الناس الذين يعرفون الميزات الاستثنائية لهذه الحشرة (النحل) التي تقوم بصنع هذه المادة المهمة.

إن المادة الغذائية الأساسية للنحل كما تعرفون هى رحيق الأزهار. ولكن من المعروف أنه في فصل الشتاء لا يمكن الحصول على رحيق الأزهار، ولهذا السبب فإن ما تجمعه النحل من رحيق الزّهر بمساعدة أنزيم خاص داخل جسمها تستطيع تحويله إلى عسل ثم تخزنه في جسمها.

وهنا يمكن أن نلاحظ شيئاً وهو أن النحل تقوم بخزن كمية من عسل النحل honey أكثر مما تحتاج إليه. ومن الطبيعى أن السؤال الذي يتبادر إلى الذهن هو التالي: لماذا تهدر النحل الزمن والطاقة فى إنتاجها كميات زائدة من عسل النحل honey بدون أن تحتاج إليها؟

لماذا لا تتوقف عن صنع عسل النحل honey الزائد عن حاجتها؟ والجواب عن هذا السؤال يكمن في التعليم (الوحي) الذي يتلقاه النحل.

إن سبب خلق النحل ليس لا يتمثل فقط في صناعة العسل لنفسها بل هي تصنعه للأنسان أيضا، يعنى أن النحل أيضاً مثل سائر المخلوقات التى تعيش على الأرض خلقت ليستفيد منها الإنسان.من ذلك مثلا لو أخذنا الدجاج فإنها لا تفيد نفسها بل هي كل يوم تقوم بوضع البيض، والبقرة التي تعطي الحليب الزائد عن حاجة صغارها.



Author:

Facebook Comment

c2

c3

c